أعلن الجيش التركي اليوم مقتل اثنين من جنوده في شمال العراق.

وكان الرئيس التركي ​رجب طيب أردوغان​ قد أكد منذ أسبوعين أنّ “عملية كبيرة دائرة في إدلب ب​سوريا​ اليوم، وستستمرّ”.

أوضح “أنّنا نتّخذ خطوة جديدة لتحقيق الأمن في إدلب في إطار مساعينا لتوسيع نطاق “​درع الفرات​”، وهناك تحرّكات جدّية اليوم ستستمرّ خلال المرحلة القادمة”، مركّزاً على أنّ “الجيش التركي لم يدخل إدلب حتّى الآن، والعمليات الجارية يقوم بها ​الجيش السوري الحر​”.

كما بين أنّ “عمليات “الجيش السوري الحر” في إدلب تلقى دعماً جويًّا روسيّاً ودعماً بريّاً من الجيش التركي داخل الحدود التركية”.