أفادت صحيفة “تينو إلبو” الكورية الجنوبية أن “​الاستخبارات الأميركية​ والكورية الجنوبية رصدتا مؤشرات على تحضير ​بيونغ يانغ​ لإجراء إطلاقات ​صاروخ​ية جديدة”.

واشار مصدر لوكالة “نوفوستي” الى أن “الأقمار الاصطناعية الأميركية تمكنت من تصوير تنقلات لمنصات إطلاق الصواريخ في أربع مناطق ب​كوريا الشمالية​”، لافتا الى أن “بيونغ يانغ قد تجري اختبارات لعدة أنواع من الأسلحة، بما في ذلك صاروخ “هواسونغ-12″ المتوسط المدى”.

ومن غير المستبعد أن تقوم كوريا الشمالية بإطلاق متزامن لعدد من الصواريخ، أو أن تختبر صاروخ “هواسونغ-13” الباليستي العابر للقارات، الذي لم تعرف بعد مواصفاته الفنية.