دانت الجمهورية السورية بأشد العبارات توغل وحدات من الجيش التركي في محافظة إدلب، بحسب ما أفاد مصدر في وزارة الخارجية السورية.

وأكد المصدر أن التدخل التركي يشكل عدوانا سافرا على سيادة وسلامة الأراضي السورية وانتهاكا صارخا للقانون والأعراف الدولية.

ولفت المصدر إلى أن “هذا العدوان التركي لا علاقة له من قريب أو بعيد بالتفاهمات التي تمت بين الدول الضامنة في عملية أستانا بل يشكل مخالفة لهذه التفاهمات وخروجا عنها.. وعلى النظام التركي التقيد بما تم الاتفاق عليه في أستانا”.

وطالبت الجمهورية العربية السورية تطالب بخروج القوات التركية من الأراضي السورية فورا ومن دون أي شروط، وأكدت أن هذا التوغل عدوان صارخ لن يستطيع النظام التركي تبريره أو تسويغه بأي شكل كان.

المصدر: وكالة سانا