يقدم الباحث الايراني المتختص في أدب جلال الدين الرومي نسخة مصححة جديدة من ديوان مثنوي معنوي الشهير وذلك بعض مضي 90 عاماً عن النسخة الأشهر للمستشرق رينولد نيكلسون.

وأفادت وكالة برس شيعة أن الأكاديمي الايراني “محمد علي موحد” الباحث في مجال الأدب المختص في آثار  مولانا جلال الدين الرومي سيقدم عبر دار نشر “هرمس” أحد أهم أعماله التي أمضى سنوات في الأعداد له وهو تصحيح ديوان “مثنوي معنوي” للرومي.

وأوضح مدير دار نشر هرمس “لطف الله ساغراواني” أن المجلد الأول يشمل ألف صفحة ويضم مقدمة تقريباً 120 صفحة إلى جانب الجزء الأول والثاني والثالث من “مثنوي مولانا”، فيما يحتوي المجلد الثاني على الأجزاء الرابع والخامس والسادس إلى جانب تصنيف الأبيات ويقع إيضاً في 1000 صفحة.

ويذكر أن الباحث موحد اعتمد في تنقيحه لهذه النسخة على النسخ الكاملة وغير الكاملة التي تم التداول بها على مدار 15 عاماً بعد وفاة مولانا الرومي.

الجدير بالذكر أن النسخة المتدوالة منذ 90 عام بين هواة الأدب الفارسي ودارسيه هي النسخة المصححة التي جمعها المستشرق البريطاني عالم الأدب الاسلامي والتصوف رينولد آلن نيكلسون (1868-1945). /انتهى/.