صرح وزير خارجية تنزانيا “أوغوستين ماهيغا” بان ان دار السلام عازمة على تعزيز علاقاتها مع الجمهورية الاسلامية الايرانية في كافة المجالات مشيرا الى ان تنزانيا ترحب بمشاركة الشركات الايرانية في تنفيذ وتطوير المشاريع التنموية في بلاده. 

وأفادت وكالة برس شيعة أن وزير خارجية تنزانيا  “أوغوستين ماهيغا”  التقى ظهر اليوم الاربعاء برئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حسن روحاني واشار خلال هذا اللقاء الى العلاقات التاريخية بين الشعبين والحكومتين.

وجدد وزير خارجية تنزانيا، دعوة الرئيس التنزاني للرئيس روحاني لزيارة دار السلام واشار الى ان ايران بلد صديق وشريك تاريخي وثقافي وسياسي لتنزانيا، واننا نحرص على تطوير التعاون المشترك في المجال الاقتصادي وعرض المنتجات الايرانية في اسواق شرق افريقيا عن طريق تنزانيا. 

كما دعا ماهيغا الى الاسراع بتشكيل اللجنة الاقتصادية المشتركة بين البلدين وذلك بهدف دعم اطار التعاون الشامل بين البلدين.

ولفت الى معضلة الارهاب على الصعيدين الاقليمي والدولي، مبينا ان تنزانيا تدعو الى استثمار خبرات الجمهورية الاسلامية الايرانية لمواجهة ليس فقط الارهاب والتطرف بل الجرائم الدولية المنظمة وتهريب الانسان وغسيل الاموال./انتهى/