أعلنت لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي عن تأيدها المطلق للحرس الثوري الإسلامي للتعامل مع القوات الامريكية في المنطقة كما يتعامل مع المجموعات الارهابية.

وأفادت برس شيعة أن لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي قالت في بيانها اليوم الثلاثاء بيان: ان قوات حرس الثورة الاسلامية هي الشجرة الطيبة للثورة الاسلامية والذكرى الخالدة لمؤسس الجمهورية الاسلامية الايرانية الامام الخميني رضوان الله عليه، وقامت في السنوات التي تلت انتصار الثورة الاسلامية بأهم دور في المحافظة على الجمهورية الاسلامية الايرانية وقيم الثورة الاسلامية والشعب، ولذلك كانت دوما شوكة في عيون الاعداء خاصة اميركا والكيان الصهيوني.

وجاء في البيان ” رغم هذه الحقائق فان الرئيس الاميركي وفي تصريحات صلفة هدد بادراج قوات حرس الثورة الاسلامية في قائمة الجماعات الارهابية”.