اعلنت القوات العراقية الثلاثاء تقدمها باتجاه مركز مدينة الفلوجة، من 4 محاور لتحريرها من سيطرة تنظيم “داعش” الارهابي.

وقالت خلية الإعلام الحربي في بيان: ” تقدمت قطعات الشرطة الاتحادية باتجاه الفلوجة ومن 4 محاور وشرعت أفواج مغاوير قيادة عمليات بغداد بالتقدم من محاور أخرى باتجاه الفلوجة”.

من جهتها أكدت مصادر عسكرية أن القوات المشاركة في عملية تحرير الفلوجة حققت تقدما في جنوب المدينة.

وأعلن قائد عمليات الفلوجة عبد الوهاب الساعدي انطلاق عملية لاستعادة السيطرة على منطقة جبيل وسد الفلوجة. وقال “قواتنا بدأت تصل إلى أهدافها”.

وأضاف المصدر أن قوات مكافحة الإرهاب وشرطة الأنبار تشاركان في الهجوم على منطقة جبيل، في حين تشن قوات الشرطة الاتحادية هجوما باتجاه سد الفلوجة.

ويقع حي جبيل في القسم الجنوبي من الفلوجة فيما يقع السد على نهر الفرات جنوب المدينة.

وكانت القوات العراقية استعادت الاثنين حي “نزال” وسط الفلوجة وتمكنت من إيقاع ضربات مباشرة في صفوف التنظيم التكفيري.

وبعد السيطرة على هذا الحي اقتربت معركة الفلوجة من مركز المدينة، التي يسيطر عليها تنظيم “داعش” الإرهابي، فيما لايزال وجود مدنيين هناك يمثل العقبة الأكبر الأساسية أمام تقدم القوات العراقية.

وكانت القوات الامنية العراقية، سيطرت على “الشهداء الثاني”، أحد الأحياء السكنية الجنوبية في المدينة.