قال رئيس السلطة القضائية آية الله صادق أملي لاريجاني أن الاتهامات الأخيرة التي وجهت لي شخصيا ولأفراد أسرتي لا تستحق الرد والتعليق، مؤكدا إنها تأتي في إطار استهداف هذه السلطة بسبب دورها في اخماد فتنة عام 2009م.

وأفادت برس شيعة أن أخبار وأكاذيب انتشرت في الأونة الأخيرة تزعم أن ابنة رئيس السلطة القضائية الايرانية آية الله آملي لاريجاني تعمل لصالح المخابرات البريطانية./انتهى/