د.يحيى أبو زكريا ‏| مؤشرات لا حصر لها تفيد أن المرحلة المقبلة ستكون أشد و أقسى رغم بداية ‏أفول المد الإرهابي , المرحلة المقبلة ستضم محاور دولية و إقليمية – إمكانات ‏دول – وسوف تسخر كلها ضد المقاومة , و سوف تكون المواجهة بالسلاح و ‏الإغتيالات و الإعلام و تجميد حسابات و القضاء على الدوائر الداعمة للمقاومة ‏ناهيك عن أصحاب المشروع المقاوم …

و سوف تبلغ القلوب الحناجر و كما ‏قال جعفر بن محمد الصادق لتغربلن غربلة …

و يقينا هذا سيدفع كثيرين ممن ‏تسكن الدنيا قلوبهم إلى ترك هذا النهج المقاوم , النهج الحسيني , و رغم ما ‏جرى و سيجري علينا : ما تركتك يا حسين …

و هو تعهد من السيد حسن نصر ‏الله أن لا يترك الحسين بن علي حتى لو إجتمع عليه الكون و هو يتمنى أن يكون ‏المؤمنون بهذا النهج في السياق عينه , حتى لا يكرروا تجربة أهل الكوفة …فعلا ‏إنه الإمتحان العسير , و يبقى القول فاز من ربح الآخرة و خاب من ربح الدنيا


كتبه: رصد الموقع