عبر المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية الايرانية “بهرام قاسمي” ، اليوم الثلاثاء ، عن تعاطفه مع ضحايا مجزرة لاس فيغاس والشعب الاميركي والتي أسفرت عن مقتل قرابة 60 شخصا على الأقل، وإصابة نحو 600 آخرين بجروح.

وأفادت وكالة برس شيعة أن المتحدث الرسمي بإسم وزارة الخارجية الإيرانية أعرب في تصريح أدلى به اليوم الثلاثاء عن اسفه تجاه هذه الجريمة المروعة ومقتل العشرات من المواطنين العاديين واصابة العديد منهم.

وأعلنت الشرطة الأمريكية مقتل 50 شخصا على الأقل، وإصابة نحو 200 آخرين بجروح، في حادث إطلاق نار قرب مجمع وكازينو” ماندلاي باي” خلال أحد المهرجانات الموسيقية في لاس فيغاس.

وأعلنت شرطة لاس فيغاس على حسابها في “تويتر”  أنها تصدت لرجل يقوم بإطلاق النار في المنطقة، مطالبة الجميع بتفادي التوجه إلى هناك، فضلا عن إجلاء مئات الأشخاص من المجمع.

كما ذكرت مصادر إعلامية، أن السلطات الأمريكية قامت بتعليق الرحلات بمطار ماكاران في لاس فيغاس، للاشتباه بوجود مسلح عند أحد مدرجاته.