اعتبر العميد محمد باكبور قائد القوة البرية في الحرس الثوري الايراني أن أمن الحدود واستقرارها هو حاجة مشتركة بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وجمهورية العراق.

وأفادت وكالة برس شيعة أن العميد باكبور أشار الى استمرار الاشراف المعلوماتي والاستخباراتي على تحولات المناطق الحدودية موضحا أن هذا الأمر من برامج وأهداف القوات البرية لحرس الثورة الاسلامية.

وقال العميد باكبور ان العراق وايران لديهما عدو مشترك ولهذا فان تضمين أمن الحدود واستقرارها هو حاجة دائمية ومشتركة بين البلدين ولهذا فان هناك برامج خاصة لاجراء مناورات عسكرية بين البلدين في المستقبل القريب./انتهى/