صرح مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري بأن الوقت قد حان للتوقف عن المزايدات والكذب والتضليل حول الحرب المفروضة على سوريا، مشدداً على أهمية الحل السياسي.

وأفادت وكالة برس شيعة أن مندوب سوريا الدائم لدى الأمم المتحدة بشار الجعفري أكد خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولى حول الوضع فى الشرق الأوسط  مساء الأربعاء أن الوقت حان للتوقف عن المزايدات والكذب والتضليل حول الحرب المفروضة على سوريا، مضيفا إن سوريا مستعدة للتعاون مع أى جهد صادق لخدمة الشعب السوري بعيداً عن أجندات مرفوضة على أساس حوار “سورى ـ سوري”.

وأكد الجعفرى أن سياسة الدولة السورية قامت على ركيزتين هما محاربة الإرهاب بلا هوادة والانخراط بأى جهد للحل السياسي، مشدداً على أن موقف سوريا ثابت بأن حل الأزمة سياسي.

وأضاف الجعفري بشأن قضية المساعدات الإنسانية بأن الحكومة السورية وافقت على اقتراح اللجنة الدولية لإنشاء آلية ثلاثية تضم سوريا وروسيا والأمم المتحدة بهدف تعزيز التنسيق فيما يتعلق بالمساعدات الإنسانية. داعياً المجتمع الدولي إلى دعم الحكومة السورية فيما يتعلق بموضوع المساعدات الإنسانية، بدلا من اتهامها واتخاذ موضوع المساعدات ذريعة للعمل ضدها. /انتهى/.