استنكر رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأميركية جوزيف دانفورد مشروع ايران الجديد لبناء مصفاة نفطية في محافظة حمص السورية.

وأفادت برس شيعة نقلاً الشرق الأوسط أن رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأميركية جوزيف دانفورد ادعى أن مشروع بناء مصفاة بترول في محافظة حمص السورية من قبل ايران يهدف إلى توسيع نفوذها في المنطقة.

وأعاد دانفورد اتهاماته المزعومة لايران بدعمها للإرهاب في سوريا واليمن، زاعماً أن ايران كان لها أنشطة تخريبية. 

الجدير بالذكر أن مصادر رسمية ايرانية أعلنت أمس عن بدء مشروع بناء مصفاة بترول في محافظة حمص السورية مع بداية العام القادم. /انتهى/