أكد مصدر مطلع أن الرئيس العراقي، فؤاد معصوم، الكردي القومية، لم يشارك في الاستفتاء على استقلال إقليم كردستان العراق، الذي أجرته سلطات الإقليم أمس الاثنين.

وقال المصدر في حديث لموقع “السومرية نيوز” العراقي الإخباري، اليوم الثلاثاء: “رئيس الجمهورية لم يشارك في الاستفتاء ولم يصوت فيه، ويؤكد موقفه الثابت بضرورة مواجهة قرار الاستفتاء الأحادي الجانب من خلال الجهود والخطوات الاستثنائية لإبعاد البلاد ووحدة الشعب العراقي عن كافه الأخطار”.

وأضاف المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن “معصوم من أولوياته مبادئ الدستور وبناء دولة المواطنة والتعايش السلمي”.

ورغم المعارضة الشديدة من قبل الحكومة العراقية المركزية في بغداد وعدد من الدول، على رأسها تركيا وإيران والولايات المتحدة وبريطانيا، أجرت سلطات إقليم كردستان العراق الاستفتاء على الاستقلال عن الدولة العراقية شارك فيه حوالي 3.3 مليون شخص، مع نسبة إقبال تجاوزت 72 بالمئة./انتهى/