أعلن قائد القوة البرية التابعة للحرس الثوري الإيراني العميد محمد باكبور عن نجاح في تنفيذ عمليات مركبة بين مختلف الوحدات مع بعضها وهي وحدات الطائرات المسيرة والصاروخية والمدفعية والمروحية والمدرعة

وافادت وكالة برس شيعة ان المراحل الرئيسية للمناورة بدأت منذ قليل بحضور العميد شادماني المساعد التنسيقي في مقر خاتم الانبياء (ص)، والعميد حسين سلامي نائب القائد العام لحرس الثورة الاسلامية، والعميد محمد باكبور قائد القوات البرية في حرس الثوري.

واضاف العميد باكبور: ان منطقة المناورات هي من المناطق التي كانت تعمل فيها عناصر معادية للثورة في السابق و تم القضاء عليها من خلال المناورات والعمليات البطولية للحرس الثوري.

واشار العميد باكبور الى دور واهمية ومكانة مهام المقار العسكرية التابعة لحرس الثورة الاسلامية في سياق اقرار الامن المستدام على المناطق الحدودية، قائلا ان مقرات القوات البرية لحرس الثورة الاسلامية ومنها مقر القدس، وحمزة سيد الشهداء (ع) تقيم دوما وبشكل مستمر عمليات ومناورات وتمارين جاهزية./انتهى/