وصف رئيس مجلس الشورى الاسلامي”علي لاريجاني” الاقوال التي تدعي بان ايران تدعم المجموعات الارهابية بانها مدعاة للضحك والسخرية وقال ان الجهات المروجة لهذه الأوهام تحاول حرف الرأي العام من خلال قول الترهات.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن علي لاريجاني أوضح صباح اليوم في مراسم صباحية مشتركة لقوات الأمن في مجلس الشورى الإسلامي ان ترامب نهب في مناورة إقليمية، مئات المليارات من امكانيات الأمة الإسلامية. 

واضاف رئيس مجلس الشورى الإسلامي  متهكما ان ترامب الآن عليه أن يتحدث ضد الجمهورية الاسلامية ليثلج صدور قادة الرجعية في المنطقة.

واشار لاريجاني الى الاتهامات الموجهة ضد ايران بمساعدة الجماعات الارهابية وقال “ان هذه الاتهامات هي لاكثر الاشياء مدعاة للسخرية والضحك”.

وأكد هذا المسؤول ان ايران هي الوحيدة التي وقفت ضد داعش في العراق وسوريا” ، متسائلا كيف يمكن ان تساعد إيران داعش والإرهابيين من جهة وان تقف في وجهه على الجانب الآخر./انتهى/