أكد المساعد والمستشار الاعلى للقائد العام للقوات المسلحة اللواء “يحيي رحيم صفوي” ، ان القطب الجديد للقوة في العالم الاسلامي في القرن الحاضر يتالف من مليار و 600 مليون مسلم معربا عن امله بان يتمكن المسلمون من تشكيل هذا القطب من القوة في القرن الحادي والعشرين في ضوء وحدتهم ضد اعداء مثل الكيان الصهيوني.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن اللواء “يحيي رحيم صفوي” أكد في حديث له قبل خطبة صلاة الجمعة اليوم الجمعة في طهران ان تراجع القوة الامريكية امر لا بد منه في ظل المواقف الحادة والداعية للحرب للرئيس الامريكي الحالي مضيف ان الادارة الامريكية تتجه نحو عدم الثبات والاستقرار الاستراتيجي.

وأردف بالقول ان القطب الجديد للقوة في العالم الاسلامي في القرن الحاضر يتالف من مليار و 600 مليون مسلم ويتمتع باكثر من 75 بالمائة من النفط الخام واكثر من 57 بالمائة من الغاز في العالم وكذلك بامتلاكه القرآن الكريم، فانه يتشكل اعتقاد ووحدة في الاعمال العبادية.

وعبر اللواء صفوي عن امله بان يتمكن المسلمون من تشكيل هذا القطب من القوة في القرن الحادي والعشرين في ضوء وحدتهم ضد اعداء مثل الكيان الصهيوني. 

وصرح بان الامريكيين يجب ان يكونوا غاضبين من تغيرات وتطورات القوة على الصعيدين الدولي والاقليمي وان يكونوا غاضبين من ايران ايضا./انتهى/