وصف رئيس هيئة الأركان العامة للقوات الإيرانية المسلحة اللواء “محمد حسين باقري” ورئيس اركان الجيش التركي “خلوصي اكار”، نتائج استفتاء كردستان العراق بأنها خطيرة على الامن والسلام والاستقرار في المنطقة.

وأفادت وكالة برس شيعة ان رئيس هيئة الأركان العامة للقوات الإيرانية المسلحة اللواء محمد حسين باقري ناقش خلال اتصال هاتفي مع رئيس اركان الجيش التركي خلوصي اكار، قضية  استفتاء كردستان العراق ومجالات التعاون المشترك بين القوات المسلحة في البلدين.

واعتبر الجانبان ، تعزيز العلاقات والتعاون المتبادل مهما للغاية، مشيرين الى قضية الاستفتاء المرتقب في كردستان العراق، مؤكدين ان تداعيات ونتائج اجراء الاستفتاء ستكون سلبية وخطيرة على الامن والسلام والاستقرار في المنطقة.

واشار الجانبان الى تداعيات اجراء الاستفتاء في كردستان العراق على مصالح شعوب المنطقة، معتبرين، التنسيق بين الدول الجارة للعراق حول معارضة اجراء الاستفتاء ومنع تنفيذ مشاريع التقسيم في المنطقة التي من شانها خلق مشاكل سياسية واجماعية وامنية عديدة، امراً ضرورياً”.

ودان الجانبان خلال الاتصال الهاتفي، التصرفات غير الانسانية والظالمة ضد مسلمي ميانمار، مؤكدين ضرورة منع الدول الاسلامية والمحافل الدولية لاسيما الامم المتحدة، استمرار ابادة وتشريد مسلمي ميانمار واتخاذ قرارات جدية ومنع تزايد هكذا اجراءات بحق مسلمي هذا البلد.

وشدد الجانبان، على ضرورة الاسراع في ارسال المساعدات الانسانية الى مسلمي ميانمار كخطوة من الضروري القيام بها، معربين عن الامل في مواصلة التشاور بين القوات المسلحة في البلدين حول هذا الشأن./انتهى/