فند المتحدث الرسمي بإسم وزارة الخارجية الإيرانية “بهرام قاسمي” ، اليوم الاثنين ، المزاعم التي نشرتها صحيفة ديلي تلغراف حول توفير إيران مساعدة سرية لكوريا الشمالية لتطوير رؤوس نووية معتبرا هذه التصريحات أنها تفتقد للمعنى والمصداقية ومهملة اساسا.

وأفادت برس شيعة أن المتحدث الرسمي بإسم وزارة الخارجية الإيرانية نفى خلال المؤتمر الصحفي الاسبوعي، مزاعم صحيفة “تلغراف” البريطانية التي ادعت نقلا عن مسؤوليها ، يوم أمس الأحد، إنها “تعتقد أنه من غير المرجح أن يكون العلماء الكوريون الشماليون قد تمكنوا بمفردهم من تحقيق هذه الإنجازات”وذلك حسب زعمهم.

وفي سياق آخر أشار بهرام قاسمي الى ان ايران لديها سيناريوهات لجميع الحالات الممكنة فيما يخص الاتفاق النووي، مؤكدا على ان ايران لن تكون البادئة بنقض الاتفاق لكنها لن تتحمل نقض الاتفاق من قبل الاخرين وسترد على ذلك بما يناسبه.

واضاف، ان ايران لن تكون البادئة بنقض الاتفاق النووي./انتهى/