بعث أمين المجلس الأعلي للأمن القومي علي شمخاني، برقية تهنئة الي نظيره السوري اللواء علي مملوك بمناسبة تحرير مدينة دير الزور مهنئاً سوريا حكومة وشعبا وجيشاً بانجازاتهم في دحر الارهاب.

وافادت برس شيعة ان شمخاني أشار في برقيته لنظيره السوري الي الدور المهم والبارز للرئيس السوري بشار الاسد القائد العام للقوات السورية ولمحور المقاومة والقوات الشعبية السورية، وقال ان الانتصارات المتتالية ضد الارهاب التكفيري في سوريا والعراق وتحرير المناطق المهمة والاستراتيجية يبشر بمستقبل واعد ومشرق لمنطقة تنعم بالأمن والاستقرار. 
وصرح شمخاني ان تحرير مدن حلب ودير الزور والموصل وتلعفر يسجل نهاية داعش، ويبشر انه لم يتبق طريق طويل لالحاق الهزيمة الكاملة بداعش وتحرير باقي المدن والقرى وذلك بفضل دماء الشهداء والمجاهدين. 
واضاف أمين المجلس الاعلي للأمن القومي ان التعاون الفاعل والحقيقي والكثيف بين دول ايران وسوريا والعراق وروسيا الي جانب حزب الله في لبنان، أسهم في تحقيق انتصارات واسعة على صعيد مواجهة داعش والارهاب واحبط المؤامرات الخارجية ضد دول المنطقة والتي كانت تهدف الى زعزعة الاستقرار وانعدام الأمن في هذه الدول. 
وفي الختام تمنى أمين المجلس الأعلي للأمن القومي المزيد من النجاحات والانتصارات لسوريا وأكد ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ستواصل نهجها البناء بهدف ايصال المساعدات الانسانية الىالمناطق المتضررة من جراء الارهاب وتقديم المشاورات الميدانية والمساعدة لاعادة اعمار المدن المحررة./انتهى/