اكد رئيس منظمة تعبئة المستضعفين العميد غلام حسين غيب برور ان الهوية الشيعية مستلهمة من واقعة غدير خم معتبرا ان هذه الواقعة حددت مسار العلاقة بين الأمة والامام في المجتمع الاسلامي.

وأفادت برس شيعة ان غيب برور وخلال مراسم توديع وتقديم الرئيسين القديم والجديد لمنظمة تعبئة الاساتذة والمعلمين قال ان الهوية الشيعية مستلهمة من واقعة غدير خم وانها هوية تتوافق ومشيئة الله.

واضاف العميد غيب برور ان يوم غدير خم يحدد مسار العلاقة بين الامام والأمة لانا ترك الأمة بدون امام او حجة يتعارض مع حكمة البارئ موضحا ان واقعة الغدير تتألف من جزئين: الشكل والمضمون وصرح ان هذه الواقعة قد خلدت رسالة النبي الى يوم القيامة الا ان بعض الحاضرين في يوم غدير خم اداروا ظهرهم للامام يوم السقيفة.

وتابع رئيس منظمة تعبئة المستضعفين كلامه قائلا ان قائد الثورة كان قد تطرق الى موضوع الخواص وما حدث من مشاغبات عام 2009 لم يكن الا نتيجة انحراف الخواص وانحرافهم وتحولهم الى مراكز القوة والثروة في المجتمع.