اعتبر نائب رئيس حزب الأمة السوداني الفريق “صديق محمد إسماعيل” أن “الجيش السوداني خُدع وزُج به في حرب لا طائل منها تحت شعار “الدفاع عن المقدسات”.

وشدد على ضرورة وقف التحرك العسكري في اليمن”، وأضاف “النظام السوداني تعرّض لإبتزاز من قبل السعودية بأنها ستعمل على تمكينه من تجاوز الأزمات ولكن اتضح أن هذا المشروع غير حقيقي”، ودعا النظام السوداني لإعادة النظر حيال تدخله في اليمن واللجوء إلى الطرق الدبلوماسية بعيداً عن الاستقطاب والاستقطاب المضاد”.

المصدر: المسيرة