قتل 26 جندياً صومالياً في وقت مبكر اليوم الأحد، 3 سبتمبر/أيلول، عندما هاجم مسلحون تابعون لحركة الشباب الصومالية، قاعدة عسكرية في قرية قرب مدينة كيسمايو الساحلية.

وقال عبد العزيز أبو مصعب المتحدث باسم حركة الشباب لوكالة رويترز “لقد اقتحمنا هذا الصباح قاعدة جوبالاند بالقرب من بولا قودود وقتلنا 26 جندياً وأحرقنا سيارتين واستقلنا ثلاث سيارات من القاعدة”.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية، أعلنت، مؤخراً شن ضربتين جويتين ضد مسلحي حرمة “الشباب” في الصومال، مؤكدة أن وزارة الدفاع نفذت الضربتين بالقرب من إقليم بنادر جنوب الصومال./انتهى/