أعلنت وزارة الخارجية الروسية، اليوم الخميس، أن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف، بحثا هاتفيا حل الأزمة السورية في إطار اتفاقيات عملية أستانا، واتفاقية البرنامج النووي الإيراني.

وأفادت وكالة برس شيعة نقلا عن سبوتنيك أن البيان الذي نشر على موقع الخارجية جاء فيه “تبادل الوزيران الآراء حول عدد من القضايا الثنائية والإقليمية الراهنة، بما في ذلك سير تنفيذ خطة العمل المشتركة الشاملة حول البرنامج النووي الإيراني، والوضع في الحل السوري من خلال الاتفاقيات التي تم التوصل إليها في إطار عملية أستانا”.