أكد رئيس مجلس الشوري الاسلامي “علي لاريجاني” فى رسالة بمناسبة يوم مكافحة الارهاب “ان الحرب ضد الارهاب يتطلب التزاما عالميا جادا نأمل ان نراه من خلال سعي الحكومات والدول للقضاء على هذه الظاهرة المشؤومة”.

وأفادت وكالة برس شيعة أن رئيس مجلس الشورى الإسلامي أشار في رسالة له اليوم الاربعاء الى ان الإرهاب أحد أهم المشاكل الأساسية للمجتمع الدولي وأشد الأخطار التي تهدد حقوق الأمم والاستقرار الدولي.

وأضاف : لقد كان الإرهاب، على مر التاريخ، ولا سيما السنوات ال 100 الماضية، في خضم أهم التهديدات على السلم والأمن العالميين وان الوضع المؤلم والمأساوي بالنسبة لمعظم البلدان والبلدان التي تعاني من الحروب وإراقة الدماء ومن التشرد والفقر يعتبر إنجاز مثل الهيمنة والإرهابية التي لعبت القوى العظمى دورا رئيسيا في تشكيل وتطوير هذه الظاهرة ./يتبع/