وصل مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون العربية والأفريقية “حسين جابري انصاري” الى العاصمة السورية دمشق مساء الثلاثاء للبحث والتشاور مع كبار المسؤولين فيها حول احدث التطورات المتعلقة بسوريا والمنطقة.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون العربية والأفريقية بحث آخر التطورات السّورية مع المسؤولين السياسيين والأمنيين السوريين، خصوصا فيما يتعلق بآخر المستجدات على الساحة السورية والمحادثات الدولية في آستانا حول السلام في سوريا.

وتأتي هذه الزيارة بعد الزيارة الأخيرة لمبعوث الأمم المتحدة لشؤون سوريا ستيفان ديميستورا الى إيران مؤخرا.