أقرَّت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل بتنامي قوة الرئيس السوري بشار الأسد في بلاده، وهو ما لا يروق للغرب.

وقالت ميركل أثناء مؤتمر صحفي سنوي عقدته في برلين، إنَّ “الأسد أقوى مما أرغب”، مشيرةً في الوقت نفسه أنَّ هذه الواقعة لا تلغي ضرورة تحقيق الانتقال السياسي في البلاد.

وذكرت المستشارة أنَّ الانتقال السياسي قد يُسهم في تحقيق المصالحة داخل البلاد، محذرةً من أنَّ المفاوضات بهذا الشأن تتقدم ببطء.

المصدر: وكالات