وصلت الحافلات التي تقل مسلحي ​تنظيم “داعش” الارهابي وجرحاهم وعائلاتهم​ إلى نقطة التبادل في بلدة حميمة قرب الحدود الإدارية لدير الزور​.

وكانت الحافلات قد انطلقت، مساء أمس الاثنين، من جرود قارة في ​القلمون​ الغربي باتجاه ​البوكمال​ في ريف ​دير الزور​ الشرقي، وفقاً للاتفاق بين “حزب الله” و”داعش”.

وكان أمين عام حزب الله، حسن نصر الله، قد أوضح أن المرحلة الأخيرة من عملية إخراج عناصر داعش، الذين دخلوا سوريا من جرود عرسال اللبنانية، ستكون عندما يصلون إلى النقطة المتفق عليها، إذ سيحصل هناك تبادل ضمن آلية معينة بين الموجودين في الحافلات وبين أسير من حزب الله وجثث 3 قتلى.

وذكر بأن الاتفاق يشمل وقف إطلاق نار، وكشف مصير الجنود اللبنانيين المخطوفين. وأوضح أن الجانب اللبناني قد تسلم رفات قتلاه التي حاليا تخضع لفحص الـ “دي إن اي”.

وكان الجيش السوري قد أعلن المنطقة الحدودية خالية من أي وجود لتنظيمات إرهابية، بعد انتهاء عملية خروج المئات من تنظيم “داعش” الارهابي مع عائلاتهم من منطقة جرود قارة بالقلمون الغربي  باتجاه المنطقة الشرقية./انتهى/