أكد المستشار العسكري الاعلى للقائد العام للقوات المسلحة الايرانية اللواء حسن فيروزآبادي ان الاتفاق النووي لا يسمح بتفقد المراكز العسكرية وذلك ردا على تصريحات المندوبة الاميركية في الامم المتحدة نيكي هيلي.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن اللواء فيروزآبادي أشار الى الاجواء الاخيرة المثارة من قبل الغربيين خاصة اميركا القائلة بانه على ايران ان تسمح بتفقد مراكزها العسكرية وقال، ان نيكي هيلي مكلفة بفتنة جديدة وهي كاذبة (في تصريحاتها)، فالاتفاق النووي لا يسمح بتفقد المراكز العسكرية.

واكد اللواء فيروز آبادي إيران لن تسمح بأي شكل من الأشكال لاي مسؤول اجنبي او داخلي او حتى مسؤولي القوات المسلحة غير ذوي صلة، بتفقد المراكز العسكرية الايرانية.

وأضاف “من الافضل لاميركا ان تتخلى عن اثارة الفتنة الجديدة وقال، ان ترامب يريد عبر مسرح الدمى هذا حرف انتباه العالم عن المواجهات العنصرية في اميركا الا انه سيفشل في اثارته هذه الفتنة ايضا”.

يذكر أن المندوبة الاميركية في الامم المتحدة نيكي هيلي قد زعمت في تصريح لها الاسبوع الماضي بان الاتفاق النووي لا يفرق بين تفتيش المراكز العسكرية والمدنية وقالت انه على ايران ان تسمح بتفتيش مواقعها العسكرية./انتهى/