أعلنت الحكومة السورية، اليوم الأحد، 27 أغسطس/آب، أنها وافقت على اتفاق بين حزب الله وتنظيم “داعش الإرهابي” لإجلاء إرهابي التنظيم المتبقين على الحدود إلى شرق سوريا.

ووفقاً لوكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا”، فقد أكد مصدر عسكري، أنه وبعد النجاحات التي حققتها القوات المسلحة السورية بالتعاون مع مقاتلي حزب الله في جرود القلمون الغربي وإحكام الطوق على من تبقى من تنظيم “داعش الإرهابي”، وحقن دماء القوات الرديفة والمدنيين تمت الموافقة على الاتفاق الذي نظم بين حزب الله وتنظيم “داعش الإرهابي” والذي يقضي بخروج من تبقى من عناصر التنظيم الإرهابي باتجاه المنطقة الشرقية للجمهورية العربية السورية.

وكانت مصادر عسكرية مقربة من الجيش السوري و”حزب الله” كشفت لقناة “الميادين” أن مسلحي تنظيم “داعش الإرهابي” قرروا تسليم أنفسهم لحزب الله بشرط انتقالهم إلى دير الزور مقابل كشفهم مصير الجنود اللبنانيين.

وأعلن الإعلام الحربي التابع لـ”حزب الله” وقف إطلاق نار ابتداء من الساعة السابعة صباح الأحد في إطار اتفاق شامل لإنهاء المعركة بالقلمون الغربي.