اعلن الحشد الشعبي، الخميس، ان القوات العراقية المشتركة تواصل تقدمها في حي الوحدة القريب من مركز تلعفر, فيما انسحبت عناصر داعش باتجاه مركز القضاء.

وذكر بيان للحشد الشعبي، ان “قواته وبمشاركة والقطعات الامنية الاخرى، يتقدمون وفق الخطط الامنية باتجاه أهدافهم المرسومة لتحرير حي الوحدة بالكامل”, لافتا الى ان “اغلب عناصر داعش انسحبوا باتجاه مركز القضاء”.

واضاف ان “عناصر داعش يعانون من ضعف وتخبط كبيرين ويهربون من مواجهة القطعات الامنية المتقدمة”.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي أعلن، الأحد الماضي، عن انطلاق عملية تحرير قضاء تلعفر، مشيرا إلى أن الشعب العراقي توحد لمحاربة “الدواعش” وتحرير أراضيه، في وقت بدأ اهالي القضاء بالنزوح عبر ممرات آمنة قامت بفتحها القوات الامنية لهم بهدف اسكانهم في مخيمات لحين انتهاء تحرير تلعفر بالكامل./انتهى/