سماحة آية الله السبحاني وضمن إشارته إلى جرائم الوهابيين وحلفائهم، قال: الحكام السعوديون يؤدّون صلاتهم في أول الوقت، ومع ذلك فما معنى كل عمليّات القتل هذه في اليمن؟ تمّ قتل الآلاف من الأطفال في اليمن وهم المسؤولون عن هذا الأمر؛ يصلّي الوهابيون في أول الوقت إلا أنّها صلاتهم لا تقترن بخضوع.

قال سماحة آية الله السبحاني في الجلسة الأولى من جلسات تفسير القرآن الكريم في شهر رمضان المبارك، والتي تقام في مجمّع التعليم العالي في مادّة الفقه (مدرسة الحجتية)، قال: الخضوع روح الصلاة، ومعنى الخضوع أن يتوجّه المصلّي في صلاته إلى الله تعالى فحسب، ولا يخترق قلبه وعقله وروحه سوى الله عزّ وجلّ. الصلاة بخضوع هي الصلاة التي وصفها ابن أبي الحديد بشأن الإمام علي (عليه السلام)، حيث قال بأنّه (عليه السلام) كان يصلّي في ساحة المعركة صلاة تمرُّ السهام أثنائها من جانبي أذنيه وعينيه، فلا تظهر عليه أدنى علامات الارتياع لذلك.

كما قال سماحته: يصلي الحكّام السعوديون في أوّل الوقت، ومع ذلك فما معنى كل هذا القتل في اليمن؟ قُتِل الآلاف من الأطفال في اليمن وهم المسؤولون عن ذلك؛ يصلّي الوهابيون في أول الوقت إلا أنّها صلاتهم لا تقترن بالخضوع؛ فإن قلوبهم إن كانت مسلّمة له تعالى لكانوا قد سألوا أنفسهم: ما هو ذنب هؤلاء الأطفال؟