شدد مساعد رئيس حزب العدالة والتنمية للشؤون الخارجية ، “محمد مهدي أكر” ، على أهمية زيارة رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الإيرنية اللواء “محمد باقري ” الى تركيا وقال ان الحل الوحيد لتسوية الازمات في العراق يجب ان يكون في اطار الدستور العراقي وان على اربيل اعادة النظر في تنظيمها الاستفتاء على الاستقلال.

وأفادت برس شيعة أن اللواء باقري توجه في الأسبوع الماضي إلى تركيا تلبية لدعوة  وجهها اليه رئيس هيئة الاركان العامة التركية خلوصي اكار ورافق اللواء في هذه الزيارة التي استغرقت ثلاثة ايام عدد من الشخصيات العسكرية والسياسية الايرانية، والتقى الوفد الايراني خلالها شخصيات سياسية وعسكرية عالية المستوى في تركيا.

وتناول باقري خلال الزيارة التطورات الاقليمية و العلاقات الثنائية في مجال الدفاع و التعاون الحدودي ، اما موضوع مكافحة الارهاب فكان من أبرز المواضيع التي تناولها الفريق أول أكار و اللواء باقري.

و كان باقري قد افاد في كلمة له خلال الزيارة انه لا يمكن القبول بطلب الادارة الاقليمية الكردية في شمال العراق بالانفصال عن العراق.

وأجرينا في هذا الصدد مقابلة مع الدكتور محمد مهدي أكر مساعد رئيس حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم والنائب في البرلمان التركي تطرق فيها إلى عدة قضايا هامة بما فيها العلاقة بين ايران وتركيا والتقدم الملحوظ في هذا المجال.

وحول الأهمية التي تحظى بها زيارة رئيس هيئة الأركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء محمد باقري إلى تركيا ولقائه بعدد من المسؤولين وصناع القرار على رأسهم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال محمد مهدي أكرا أن هذه الزيارة تحظى بأهمية بالغة كونها تساهم في تعزيز العلاقات بين البلدين لاسيما في مجال مكافحة الارهاب.

وأضاف أكرا قائلا” كما تشكل هذه الزيارة فرصة مناسبة لإستتاب الأمن والاستقرار في المنطقة من خلال التعاون والعمل المشترك بين دول المنطقة بما فيهم ايران وتريكا”.

وفي ما يتعلق بالتعاون المشترك بين البلدين في قضية الحدود وضبطها قال أكرا ” إن أمن الحدود له أبعاد مختلفة وإن الجدار الاسمنتي الذي نقوم ببنائه في جانب من حدودنا مع إيران أمرا هام فهو يزيد أمن واستقرار حدودنا حيث أن الهدف من هذا المشروع هو مواجهة الارهاب والتهريب الذي قد يتم عبر حدودنا مع الجمهورية الاسلامية الايرانية”.

وعن الخطوات المحتملة التي قد تقدم عليها ايران وتركيا في الرد على استفتاء اقليم كردستان قال المسؤول التركي لوكالة مهر للأنباء” إن قرار حكومة الاقليم اجراء هذا الاستفتاء لن يحل أي من مشاكل الاقليم بل إنها يعمق ويزيد من حجم الأزمات والمشاكل التي يعاني منها العراقيون قاطبة”.

واضاف” نحن نطلب من ساسة العراق وحكام اقليم كردستان أن يحلوا الخلافات بين بغداد وأربيل عبر الحوار والتفاوض وبناء على الدستور العراقي ليتجنبوا المشاكل والأزمات المحتملة”./انتهى/

اجرى الحوار: بيمان يزداني