أعرب رئيس مجلس الشورى الاسلامي “علي لاريجاني” ، اليوم الاثنين ، عن مواساته وتعاطفه لرئيسي مجلس النواب و الشيوخ الاسبانيين لضحايا الهجمات الارهابية الاخيرة في برشلونة.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن رئيس مجلس الشورى الاسلامي أعرب خلال رسالة الى رئيسة مجلس النواب الاسباني ” انا باستور جوليان” ورئيس مجلس الشيوخ الاسباني “بيوغارسيا اسكودرو” عن اسفه وتاثره للهجمات الارهابية في مدينة برشلونة التي اسفرت عن سقوط ضحايا من ابناء اسبانيا.

ولفت لاريجاني في رسالته الى ان هذه الاعمال اللاانسانية تكشف عن تفشي العنف والارهاب الاعمى وغياب الامن في العالم اليوم الامر الذي يستدعي تضافر الجهود العالمية لمواجهتها بحسم .

وذكر ان هذه الاحداث هي افراز لدعم بعض الدول الغنية والمقتدرة للجماعات الارهابية والمتطرفة ونامل في ان تقود هذه الاعمال الى صحوة ضمير لديهم وان يكفوا عن دعمهم .

وأعرب عن تعاطفه ومواساته لاسبانيا حكومة وبرلمانا وشعبا لهذا الحادث الارهابي معربا عن امله في ان يقود استتباب السلام والامن واجتثاث جذور الارهابيين الى وضع حد للاعمال المعادية للبشرية./انتهى/