اكد المتحدث باسم الحرس الثوري الايراني العميد “رمضان شريف” ان الحرس لم يقم بعمليات برية مستقلة في سوريا، مضيفا: ان الانتقام القاسي من داعش والتكفيريين على جدول اعمال الحرس الثوري وسينفذ في الوقت المناسب.

وافادت برس شيعة، ان قناة الميادين الفضائية كانت قد نشرت صباح اليوم الاربعاء خبرا حول بدء الحرس الثوري عمليات واسعة في منطقة حميمة في سوريا لاخذ الثأر لدماء الشهيد حججي، الذي استشهد قبل عدة ايام من قبل الارهابيين التكفيريين في سوريا.
وبهذا الخصوص ولتوضيح الموضوع، صرح مسؤول العلاقات العامة والمتحدث باسم الحرس الثوري العميد رمضان شريف: ان قوات حرس الثورة الاسلامية وبعون الله، مصممة اكثر من السابق على مواصلة تقديم دعمها الاستشاري للجيش والقوات الشعبية في سوريا حتى القضاء على الارهاب التكفيري في هذا البلد.  واكد العميد شريف انه بالرغم من الاخبار المنشورة ، فان الحرس الثوري لم تكن له عمليات برية مستقلة في سوريا، مضيفا: ان انتقاما قاسيا من داعش والتكفيريين لاخذ الثأر للشهيد “محسن حججي” والمدافعين عن الحرم غلى جدول اعمال الحرس الثوري، وستنفذ في الوقت المناسب./انتهى/