استنكر رئيس التحالف الوطني العراقي، السيد عمار الحكيم، قيام تنظيم داعش الارهابي بذبح المستشار الإيراني، محسن حججي بعد أسره مطلع الأسبوع الجاري، فيما قدم التعازي لعائلة الشهيد ومتعلقيه.

وأفادت وكالة برس شيعة أنه جاء في رسالة السيد عمار الحكيم: “وإذ يؤكد تنظيم داعش الإرهابي همجيته التي عرفه العالم بها بقيامه وبوحشية بذبح الأسير الإيراني الشهيد محسن حججي، فإننا ندين هذا الفعل الجبان ونستنكر هذه الممارسات الإجرامية التي يندى لها جبين الإنسانية، الرحمة والرضوان للشهيد السعيد والصبر والسلوان لأسرته الكريمة والعزاء لمتعلقيه.  وإنا لله وإنا إليه راجعون”.

وكان حججي قد وقع في الأسر بالقرب من الحدود العراقية السورية، خلال مهمة استشارية مع فصيل المقاومة الإسلامية، كتائب سيد الشهداء(ع)، فيما قام التنظيم بنشر فيديو لحظات وقوعه في الأسر، لينشر لاحقا صورته مذبوحا./انتهى/