أكد قائد القوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية الادميرال علي فدوي، بان العدو الاساس للجمهورية الاسلامية الايرانية هي اميركا وليست بعض الدول الصغيرة والضعيفة.

وخلال تفقده اليوم الاربعاء لقيادة وحدة الطائرات من دون طيار اشار الادميرال فدوي بحسب وكالة “فارس” الى الدور المهم والمؤثر للطائرات من دون طيار الاستطلاعية والعملانية، واضاف: ان الطائرات من دون طيار هي احدى المجموعات المهمة للقوة البحرية للحرس الثوري ورغم انه لم يمض وقت طويل على تدشينها الرسمي ولكن مع بروز اداء هذه الوحدة فقد تحولت الى احد اركان القدرة القتالية للقوة البحرية للحرس.

واعتبر “قدرات السفن والزوارق” و”القوات الخاصة” و”القوة الصاروخية” و”القوة الجوية ـ البحرية” بانها تشكل اركان القدرات القتالية والعملانية للقوة البحرية للحرس الثوري، واضاف: ان الطائرة من دون طيار تعد الركن الخامس للقوة البحرية للحرس الثوري من حيث القدرات القتالية والعملانية.

واكد اهمية معرفة العدو كمؤشر مهم في الثورة الاسلامية، واضاف: ان اميركا هي عدونا الاساس وليست بعض الدول الضعيفة والصغيرة.. اذن فان عدونا هي اميركا التي يعرفها ويقبلها الاخرون كقوة مادية في العالم.

وقال الادميرال فدوي بان القدرات التي تمتلكها البلاد اليوم ببركة الثورة الاسلامية هي التي تخلق عامل الردع امام الاعداء، وقال: اننا وفي اطار تنفيذ رسالتنا ومهماتنا الاختصاصية علينا ان نكون جاهزين دوما في افضل حالة واكثرها تاثيرا وكذلك ابداء رد الفعل الاسرع امام التهديدات.