ارتفعت حصيلة ضحايا الفيضانات والانزلاق الطيني في عاصمة سيراليون فريتاون إلى 320 قتيلا، حسبما أفادت به “فرانس برس”، اليوم الاثنين، نقلا عن اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وفي وقت سابق من الاثنين، أعلن فيكتور فوه، نائب رئيس سيراليون، أن هناك مخاوف من مقتل مئات الأشخاص جراء انزلاق طيني في ضواحي عاصمة البلاد فريتاون.

وقال فوه لـ”رويترز” أثناء زيارته لمكان الحادث في بلدة ريجنت: “يبدو أن ثمة مئات من القتلى دفنوا تحت طبقة من الطمي”.

وأضاف أن هناك في المنطقة عددا من المنازل التي تم بناؤها بطريقة غير شرعية، مضيفا: “نحاول وضع الطوق (الأمني) حول المنطقة وإجلاء الأهالي”.

ووقع الانزلاق الطيني في ساعات الصباح الأولى في بلدة ريجنت الجبلية، حيث غمرت المياه عشرات المنازل بعد ليلة من المطر الغزير. ولم يتضح عدد القتلى حتى الآن.