قال رئيس مجلس الشورى الإسلامي “علي لاريجاني” ، اليوم الأحد ، “فلتعلم الإدارة الأمريكية أن المصادقة على قانون مواجهة الإجراءات الأمريكية الإرهابية في المنطقة، تعد “الخطوة الإيرانية الأولى”.

وأفادت وكالة برس شيعة الاخبارية أن رئيس مجلس الشوري الاسلامي علي لاريجاني أكد ، ان مجلس الشورى الاسلامي يرصد سلوك اميركا، وهذا القانون هام جدا وعلى الحكومة اتخاذ الاجراءات المتقابلة والمتناسبة مع الاجراءات الامريكية ، كما انه هناك 16 اجراء اخر تم المصادقة عليه في لجنة الاشراف على تنفيذ الاتفاق النووي، وسيتم تنفيذه.

واضاف لاريجاني مخاطبا الامريكيين ، البرلمان الايراني اتخذ هذه الخطوة بحزم، وعلى الامريكيين ان يعلموا ان هذه الخطوة هي الاولى، مع العلم اننا قمنا بالتأني في بعض الامور. 

ومضى بالقول أن هناك 16 اجراء اخر تم اقراره في لجنة الاشراف على تنفيذ خطة العمل المشترك الشاملة وجاهز للتنفيذ.

ولفت الى المادة العاشرة من مشروع التصدي للاجراءات الامريكية وقال: لو فرض الامريكيون عقوبات تتعارض مع الاتفاق النووي فان الحكومة ووفقا لهذا القانون واستنادا للمادة 10 منه ، ملزمة باتخاذ اجراء مضاد في المجال النووي وباقي القضايا، ولذا على وزارتي الخارجية والأمن ان تتابعا وباستمرار الاوضاع وتقدما التقارير للبرلمان. 

كما بين لاريجاني ان مجلس الشورى الاسلامي يرصد سلوك اميركا، هذا القانون مهم جدا وعلى الحكومة اتخاذ الاجراءات المتقابلة والمتناسبة مع الاجراءات الامريكية./ انتهى/