قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي أنه من الضروري أن نقف بوجه مروجي الارهاب والتطرف وأن نتصدى لهم ولجرائمهم.

وأفادت برس شيعة أن الخارجية الايرانية أصدرت بيانا تعزي فيه استشهاد المجاهد والمدافع عن الحرم الشهيد محسن حججي الذي نال وسام الشهادة على يد تنظيم داعش الارهابي.

وشدد بيان الخارجية الذي جاء على لسان بهرام قاسمي على ضرورة الهبة والوقوف بوجه مروجي الارهاب والتطرف وكشف حقيقتهم المخادعة ليعرفها الرأي العام العالمي.

يذكر ان الشهيد محسن حججي البالغ من العمر 25 عاما استشهد مؤخرا على يد ارهابيي “داعش” في منطقة التنف عند الحدود العراقية السورية./انتهى/