ناشد المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، السلطات السعودية احترام القانون الإنساني والقانون الدولي في ما يخص أحداث العوامية.

وافادت برس شيعة ان دوجاريك قال في مؤتمر صحفي: “لقد شاهدنا تقارير إعلامية حول الموضوع، ولكن لا يمكننا التأكد من صحة المعلومات بشكل مستقل. وفي هذا الوقت نرغب في التذكير بأن أي خطوات تؤخذ من قبل السلطات السعودية يجب أن تتماشى مع التزاماتها تحت القانون الدولي الإنساني”. 

وأضاف شارحا: “إن مناشدتنا السلطات المحلية تعني أنه يجب عليها في أي أمر تقوم به أن تلتزم بالقانون الدولي. أي أنه يجب احترام حقوق الإنسان الدولية ويجب اتباع القانون”. 

وتمنع السلطات السعودية وسائل الاعلام المستقلة من الدخول الى العوامية وتمارس تعتيما اعلاميا كاملاً على مايجري هناك، لكن نشطاء قد تبادلوا على وسائل التواصل الاجتماعي  فيديوهات وصور  ومعلومات تفيد بهدم السلطات منازل في منطقة العوامية.

المصدر: وكالات