دان علي شمخاني أمين مجلس الأعلى للأمن القومي الايراني العمليات الإرهابية المفجعة التي استهدفت منطقة ميرزا اولنغ ذات الأغلبية الشيعية التابعة لمحافظة سربل الافغانية والتي أدت الى مقتل العشرات من الأبرياء في هذه المنطقة.

وأفادت برس شيعة أن أمين مجلس الأعلى للأمن القومي الايراني أدان الجريمة الارهابية التي تعرضت لها منطقة ميرزا ذات الأغلبية الشيعية وسقط على اثرها عشرات القتلى والمصابين من أبناء المنطقة الأبرياء.

وفي برقية أرسلها لنظيره الأفغاني قال شمخاني لا شك أن القضاء على جرائمم هذه الجماعة المتطرفة يتم فقط بوجود ارادة جادة وتعاون بين دول الجوار من أجل مكافحة الارهاب والتطرف.

وأعرب شمخاني عن استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لتوظيف كامل طاقاتها من أجل عودة الأمن والاستقرار للمنطقة والتخلص من فتنة الارهاب./انتهى/