قالت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف” الاثنين، إن الصراع القائم في اليمن أدى إلى مقتل أكثر من 200 طفل، منذ مطلع العام الجاري.

وأكدت “ميريتشل ريلانيو”، الممثلة المقيمة للمنظمة في اليمن، في تغريدات على حسابها في “تويتر”، أنه “تم التحقق من مقتل 200 طفل في اليمن منذ مطلع العام الجاري، بينهم 49 فتاة”.

وتأتي تصريحات المسؤولة الأممية بعد أيام من اتهام الحوثيين للتحالف العربي بشن غارة أدت لمقتل 12 مدنيا بينهم أطفال في إحدى ضواحي مدينة صعدة شمالي البلاد.

وحول تلك الحادثة قالت المسؤولة الأممية إن “ذلك الهجوم أسفر عن مقتل 6 أطفال بينهم 4 فتيات، أعمارهم تتراوح ما بين 2 إلى 14 عاما”، دون أن تتهم جهة بعينها بالوقوف وراء الحادثة.