اكد رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية الايراني ورئيس البرلمان اللبناني على ضرورة توخي دول المنطقة اليقظة حيال مؤامرات الكيان الصهيوني وامريكا لتقسيم سوريا والعراق.

وافادت وكالة برس شيعة ان رئيس المجلس الاستراتيجي للعلاقات الخارجية بالجمهورية الاسلامية الايرانية “كمال خرازي” استقبل، أمس الاحد، رئيس البرلمان اللبناني “نبيه بري” الذي يزور طهران للمشاركة في مراسم اداء الرئيس روحاني اليمين الدستورية.
وبحث الجانبان في هذا اللقاء، قضايا لبنان وسوريا والعراق، حيث نوه “نبيه بري” الى ان جميع الاطياف في لبنان تشعر بالسرور  للانتصارات التي تحققت على الارهابيين، مشيرا الى تراجع حدة التوتر بين القوى السياسية اللبنانية، ولفت الى ان حوارات الوفاق الوطني كانت مؤثرة للغاية في تقليص الهوة بين جميع الاطراف السياسية.
واعتبر رئيس البرلمان اللبناني، اسرائيل اكبر دولة راعية للارهاب، مضيفا: ان اسرائيل تتآمر في جنوب سوريا بالاتفاق مع امريكا، وتحاول تقسيم سوريا.
واعرب “نبيه بري” عن قلقه من تحول سوريا حاليا الى ساحة للصراع بين القوى الكبرى.
من جانبه، هنأ “كمال خرازي” بانتصار الجيش اللبناني والمقاومة في المعرمة الاخيرة لتحرير عرسال ، مؤكدا على وحدة جميع القوميات والطوائف اللبنانية.
وشاطر رأي “نبيه بري” فيما يتعلق بمؤامرة اسرائيل وامريكا، مضيفا: ان على شعوب ودول المنطقة ان تتوخى اليقظة التامة لان احد اهداف الاعداء في هذه المنطقة هو تقسيم سوريا والعراق./انتهى/