أعلن وزير الاتصالات الإسرائيلي أيوب قرا، اليوم الأحد، إغلاق مكتب قناة الجزيرة في القدس المحتلة، وسحب اعتماد صحفييها، ووقف بث الفضائية لأسبوعين.

وقال القرا خلال مؤتمر صحفي، إنه استند في قراره إلى “قيام دول عربية سنية بإغلاق مكاتب الجزيرة لديها وحظر عملها”.

واتهم القرا قناة الجزيرة بالتحريض على قتل الجنود وتنفيذ العمليات، وزعم أنه “في هذه الفترة اكتشفنا عددًا من وسائل الإعلام التي تستغل حرية التعبير للتحريض، ومن بينها الجزيرة، التي سببت لنا فقدان أفضل أبنائنا”.

وتابع:” إسرائيل ستحذو حذو السعودية ومصر والإمارات والبحرين، التي أغلقت مكاتب القناة وأوقفت عملها هناك”.

ومضى قائلا:” هذه الدول تقول إن الجزيرة هي أداة لداعش وحزب الله وإيران، ونحن ندعم هذا التوجه”.