أشار رئيس مركز الأبحاث الاستراتيجية في مجمع تشخيص مصلحة النظام بإيران “علي أكبر ولايتي” الى اوجه الاشتراك بين طهران وكوبنهاغن وقال ان رؤية الدنمارك تدعم مبدا تعزيز التعاون والحوار المشترك مع الجانب الإيراني.

وأفادت وكالة برس شيعة أن رئيس مركز الأبحاث الاستراتيجية في مجمع تشخيص مصلحة النظام بإيران أشار على هامش الاجتماع مع مساعد وزير الخارجية الدنماركي وامام مجموعة من الصحفيين الى القواسم المشتركة بين طهران وكوبنهاغن واصفا اياها بالايجابية والعريقة.

واردف ولايتي بالقول ، ان تعزيز العلاقات الثنائية يحظى باهمية كبيرة لدى البلدين كما ان رؤية الدنمارك تحث على مبدا الحوار والتعاون مع دول غرب آسيا خاصة إيران. /يتبع/