أعلنت وزارة الخارجيةالصينية، أنّ “الصين تعارض أي عقوبات أحاديّة الجانب، ومنها قانون العقوبات الأميركي الجديد بحقّروسياوإيرانوكوريا الشمالية”.

وأشارت الخارجية الصينية في بيان، إلى أنّه “ينبغي أن تتمّ أي تسوية للخلافات بين الدول على أساس الإحترام المتبادل، عن طريق حوار متكافئ”.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب، قد وقّع على مشروع قانون عقوبات جديدة بحقّ روسيا وإيران وكوريا الشمالية. وتُعدّ تلك العقوبات هي أكبر حزمة منذ بداية عام 2014، خاصّة وأنّها توسّع عقوباتها ضدّ الإقتصاد الروسي، وقد يتسبّب ذلك في تحديات كبرى لمشروعات الطاقة على وجه التحديد.