أكدت مفوضة الاتحاد الأوروبي السامية للشؤون الخارجية والأمنية، فيديريكا موغيريني، اليوم الجمعة، أن القدس الشرقية جزء لا يتجزأ من الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وقالت موغيريني إن مواقف الاتحاد لم تتغير فيما يتعلق بالحالة القانونية للقدس الشرقية، وفيما يتعلق بالوضع التاريخي للمسجد الأقصى.

وشددت موغريني، في رسالة رسمية وجهتها إلى أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، على التزام الاتحاد الأوروبي بشكل كامل بحل الدولتين، وبذل الجهود الحثيثة للحفاظ على حل الدولتين والدفاع عنه.

وبحسب بيان صادر عن مكتب عريقات، أشارت موغيريني إلى أن الاتحاد الأوروبي تابع التطورات والأحداث بشكل مباشر، ولعب دورا فاعلا في الانخراط بنقاشات مكثفة مع جميع الأطراف الرئيسية، حول القضايا الجوهرية التي يجري معالجتها حاليا بهدف إيجاد حل متفق عليه للحفاظ على الوضع الراهن./انتهى/

المصدر: روسيا اليوم