أكد عضو مجمع تشخيص مصلحة النظام محمد حسين صفارهرندي أن أعداء الجمهورية الإسلامية يسعون بشتى الطرق الى الإضرار بمصالحنا وقيمنا كما إنهم يحاولون قتل معنويات الشعب الإيراني الغيور.

 أن محمد حسين صفارهرندي عضو مجمع تشخيص مصلحة النظام شارك مساء اليوم الأحد في مراسم لتكريم الشهيد بلباسي الذي نال شرف الشهادة في سوريا دفاعا عن المقدسات الإسلامية.

وقال هرندي أن مقدسات الإسلام في سوريا باتت في خطر عظيم وأن الدفاع عنها هو فريضة على كل مسلم يستطيع الدفاع عنها مضيفا أن وجود قوات خاصة من الجيش والحرس الثوري الإسلامي هو في واقع الأمر دفاع عن أمننا و إستقرارنا كما إنه واجب شرعي وديني.

وأوضح صفار هرندي أن الأعداء لا يريدون أن نمتلك الأسلحة والقوة الكافية التي تجعلنا نقف أمام مطامعهم ورغباتهم الجامحة.

وذكر عضو مجمع تشخيص مصلحة النظام محمد حسين صفارهرندي في ختام كلمته أن على الشعب والحكومة الإيرانية أن يكونوا مستيقظين للدفاع عن وطنهم ولإفشال مؤامرات الأعداء والخصوم المتربصين بنا.