اعتبر المبعوث الخاص للحكومة الصينية إلى سوريا شي شياو يان أن الصين وايران تشتركان في العديد من المواقف حيال قضايا المنطقة وليس فقط في الشأن السوري.

وأفادت برس شيعة أن المبعوث الخاص للحكومة الصينية إلى سوريا شي شياو يان أشار خلال لقائه رئيس مركز التحقيقات الاستراتيجية في مجمع تشخيص مصلحة النظام علي أكبر ولايتي إلى مساعي الأخير في تعزيز العلاقات الثنائية الايرانية الصينية.

وأضاف شياو يان أن الصين وايران تشتركان في العديد من المواقف حيال قضايا المنطقة وليس فقط في الشأن السوري.

وأكد على أن الصين ترفض تقسيم سوريا وتؤكد على حفظ وحدة كامل الأراضي السورية وسيادتها ومحاربة الإرهاب.

وأشار المبعوث الخاص للحكومة الصينية إلى سوريا إلى أن تدخل بعض الدول في الشأن السوري سيؤدي إلى تفاقم الأزمة وتقوية الإرهاب في سوريا ونقله إلى مناطق أخرى. /انتهى/.